التخطي إلى المحتوى

في كلمة له لدى اجتماع الحكومة قال الرئيس الإيراني حسن روحاني أن ايران لن تقبل تغييرا في بنود الاتفاق النووي المبرم في 2015، وإن الاتفاق لن يشمل أطرافا جديدة.

وأضاف الرئيس الإيراني في كلمته امام الحكومة أن بلاده سترحب بعودة أميركا إلى الاتفاق، وأنها إذا كانت لا تنوي العودة فإن عليها أن تعلن ذلك.

وقال حسن روحاني الرئيس الإيراني “إذا رأينا تحركا عمليا من واشنطن وشهدنا أي خطوة باتجاه الالتزام الشامل بالتعهدات فسنتخذ خطوة مماثلة”.

وأضاف أن “إيران لن تغير بندا من بنود الاتفاق النووي، وأن الاتفاق لن يشمل أطرافا أخرى، وهذا موقفنا النهائي ولن يتغير”.

وأشار الرئيس الإيراني إلى أن أميركا انتهكت قرار مجلس الأمن رقم 2231، ولا يحق لها وضع شروط، وأن عليها الالتزام بالاتفاق ورفع العقوبات لتنفذ طهران التزاماتها.

فيما قالت الولايات المتحدة إنه من المبكر جدا الموافقة على اقتراح طهران القاضي بوساطة الاتحاد الأوروبي لإحياء الاتفاق الذي انسحبت منه واشنطن في 2018، وخفض طهران التزاماتها المذكورة فيه.

 

للمزيد من الاخبار السياسية،أضغط هنا.

المصدر: الجزيرة نت

التعليقات